هل هو العامل الوراثي؟ اسباب الماء الازرق في العين

  • مشاركة:

قد يصاب المرء بحالة تعرف باسم الماء الازرق في العين أو الجلوكوما لأسباب غير واضحة في كثير من الأحيان، يتدمر العصب البصري لديه ويلاحظ ظهور بقع عمياء في مجال الرؤية، والتي تكون مع الأسف عرضًا سابقًا لفقدان البصر.

 

نسبة كبيرة للغاية من مصابي الماء الازرق في العين لا يعرفون أنهم مصابون به، وذلك لأن الأعراض قد تأخذ سنوات طويلة حتى تبدأ في الكشف عن نفسها بوضوح وقوة، وهو ما جعل هذا المرض يحظى بلقب سارق البصر الصامت.

 

فما هي اسباب الماء الازرق في العين؟ وما هي أعراضه، وأنواعه، وإجراءات التشخيص المساعدة في اكتشافه؟ هذا ما سنعرفه سويًا ضمن السطور القادمة.

اسأل الآن!

يمكنك الآن سؤال رعاية مجانًا عن كل ما يشغلك من موضوعات حول الصحة، والطفل، والأمومة، والعناية بالبشرة والشعر، سيجيبك مجموعة من الأطباء والصيادلة المتخصصين، تابعنا لمعرفة الإجابة على الموقع دون ذكر اسمك

ما هو مرض الماء الأزرق في العين؟

الماء الأزرق في العين هو وصف لمجموعة من اضطرابات العين التي تلحق الضرر بعصب الإبصار المسؤول عن نقل الصور من العين إلى الدماغ، يتلف العصب البصري نتيجة لتراكم سائل العين في الجزء الأمامي منها.

 

ينتج عن ذلك ارتفاع ضغط العين المسبب الرئيسي بين اسباب الماء الازرق في العين، إلا أنه يمكن أن تحدث الإصابة حتى مع ضغط العين الطبيعي.

 

يصاب معظم الأشخاص بالماء الأزرق على العين في كلتا العينين، إلا أن تطورات الحالة قد تكون أسوأ في عين واحدة في البداية، وقد تتأثر إحدى العينين في بعض أنواع الجلوكوما، مثل مفتوحة الزاوية بضرر متوسط ​​أو شديد، بينما تتأثر العين الأخرى بشكل طفيف.

 

يمكن أن يؤدي تأخر تشخيص الحالة والشروع في علاج الماء الازرق في العين إلى مضاعفات غير محمودة العواقب تصل إلى فقدان البصر الدائم.

ما انواع الماء الازرق في العين؟

هناك نوعان رئيسيان من الزرق، وهما:

  1. الماء الأزرق مفتوح الزاوية، وهو أكثر الأنواع شيوعًا، ويطلق عليها كذلك اسم الجلوكوما واسعة الزاوية، وذلك لأن قنوات تصريف السوائل بالعين تبدو طبيعية وجيدة، إلا أن السائل لا يتدفق بشكل سليم إلى خارج العين، مما يسبب تراكم السائل داخل العين على مدى أشهر أو سنوات، وزيادة الضغط على العصب البصري، وهو ما قد لا يلاحظ مبكرًا بسبب عدم معاناة المريض من أي أعراض واضحة وغير عادية.

  2. زرق انسداد الزاوية، ويعرف أيضًا باسم زرق ضيق الزاوية، أو الجلوكوما ذات الزاوية المغلقة أو الضيقة، ويحدث عندما تكون مساحة التصريف بين قزحية العين والقرنية ضيقة للغاية، مما يسبب تراكم مفاجئ للسوائل وزيادة الضغط داخل العين.

 

تشمل الأنواع الأقل شيوعًا من الماء الأزرق ما يلي:

  • الجلوكوما الثانوية، وتحدث نتيجة لحالة أخرى، مثل إعتام عدسة العين أو مرض السكري، حيث يزيد الضغط بالعين، وينشأ نوع من الالتهاب داخل العين يعرف باسم التهاب القزحية، والذي يؤدي بدوره إلى الشعور بأعراض، مثل رهاب الضوء أو الحساسية الشديدة للضوء ورؤية الهالات.

  • الجلوكوما ذات التوتر الطبيعي، أو زرق الضغط العادي أو المنخفض، ويعبر عن تلف العصب البصري حتى ضمن نطاق ضغط العين الطبيعي، ويعد شكلاً من أشكال الزرق مفتوح الزاوية.

  • الجلوكوما الصبغية، وتحدث عندما تتسرب قطع صغيرة من صبغة قزحية العين (الجزء الملون من العين) إلى السائل الموجود داخل العين، مما يسد قنوات الصرف.

  • الجلوكوما الخلقية، أو زرق الطفولة الذي يولد به بعض الأطفال في حالات نادرة، حيث تكون قنوات تصريف السوائل بالعين غير مكتملة التكوين، بالتالي لا تقدر على القيام بعملها بشكل سليم.

 

قد يعجبك أيضًا: ماذا تفعل بعد الليزك؟ أهم التوقعات والأعراض

ما اسباب الماء الازرق في العين؟

تنتج العين سائلًا يسمى الفكاهة المائية أو الخلط المائي الذي يغذي العين ويحميها، يتدفق هذا السائل -في الظروف الطبيعة- عبر قناة تشبه الشبكة إلى زاوية العين، تعرف هذه الشبكة باسم الشبكة التربيقية، حيث تلتقي قزحية العين مع القرنية.

 

في حالة الماء الأزرق في العين، يحدث عجز بنظام تصريف السوائل في العين، إذ تنسد قنوات التصريف في حين تفرز العين المزيد من السوائل التي تتراكم داخل العين لا تعرف إلى أين تذهب. يشكل هذا التراكم للسوائل داخل العين ضغطًا زائدًا عليها، يمكن أن يؤدي ارتفاع ضغط العين إلى تلف العصب البصري، والذي يكون بدوره سبب الماء الأزرق في العين.

 

في بعض الأحيان، لا يكون سبب هذا الانسداد في قنوات التصريف معروفًا، ولكنه بنسبة كبيرة قد يكون موروثًا، أي أنه ينتقل من الآباء إلى الأطفال.

 

أما عن اسباب الماء الازرق في العين الأقل شيوعًا فهي:

  • التهابات العين.

  • عدوى شديدة بالعين.

  • انسداد الأوعية الدموية داخل العين.

  • إصابة حادة أو كيميائية بالعين.

  • إجراء جراحي بالعين لعلاج حالة أخرى (نادر الحدوث).

 

للمزيد اقرأ: كل ما يهمك معرفته عن علاج الماء الازرق في العين

 

ما هي عوامل الخطر للماء الأزرق على العين؟

يمكن أن يصاب أي شخص بالجلوكوما أو الماء الأزرق في العين، غير أن هناك بعض عوامل الخطر التي تجعل من فئات معينة من الأشخاص أكثر عرضة للإصابة بالماء الأزرق على العين كما يلي:

  •  التقدم في العمر (الأشخاص أكبر من 40 عامًا).

  • التاريخ العائلي للإصابة بالماء الأزرق في العين.

  • أعراق معينة مثل الأمريكان الأفارقة، واللاتينيين، والآسيويين.

  • مرض السكري.

  • ضغط الدم المرتفع وهو من أشهر عوامل خطر الماء الأزرق على العين.

  • أمراض القلب.

  • فقر الدم المنجلي.

  • طول النظر أو قصر النظر.

  • إصابة أو جراحة سابقة بالعين.

  • جفاف العين.

  • قرنية العين الضعيفة أو الرقيقة.

  • الاستخدام طويل الأمد لبعض الأدوية الستيرويدية.

  • تناول بعض الأدوية المخصصة للتحكم في المثانة أو بعض علاجات نزلات البرد.

هل الماء الأزرق في العين مرض وراثي؟

يعد السبب الرئيسي من اسباب الماء الازرق في العين هو العامل الوراثي، حيث يزداد خطر الإصابة لشخص ما إذا كان لديه قريب من الدرجة الأولى مصاب بهذه الحالة، إذ تبين أنه هناك طفرات أو تغيرات في جينات معينة يمكنها أن تكون سببًا من اسباب الماء الازرق في العين.

ما أعراض الماء الأزرق في العين؟

لسوء الحظ أن معظم أنواع الماء الأزرق على العين قد لا يرافقه أي أعراض إنذار مبكرة، وإنما غالبًا ما تحدث التغيرات في حدة الرؤية بشكل تدريجي، ومع أعراض غير مميزة بما فيه الكفاية، وتعد أكثر أعراض ماء العين الأزرق الوارد ملاحظتها، هي:

  • ألم أو ضغط في العين.

  • صداع.

  • احمرار العين.

  • غثيان وقيء.

  • رؤية ضبابية أو مشوشة.

  • اتساع حدقة العين.

  • هالات ملونة بألوان قوس قزح حول الأضواء.

كيف يكون تشخيص الماء الأزرق في العين؟

يخضع المريض في الغالب لواحد أو أكثر من الاختبارات والفحوصات التالية، للكشف عن الإصابة وفحص اسباب الماء الازرق في العين:

  • توسيع حدقة العين وفحصها لرؤية العصب البصري بالجزء الخلفي من العين والتحقق من سلامته.

  • قياس ضغط العين.

  • تنظير الزوايا لفحص الزاوية التي تلتقي فيها قزحية العين والقرنية.

  • اختبار Pachymetry لقياس سمك القرنية.

  • التصوير المقطعي التوافقي البصري (OCT) للكشف عن أي تغيرات في العصب البصري.

  • استخدام مجهر خاص يسمى المصباح الشقي لفحص الجزء الداخلي من العين.

  • اختبار مخططات العين لقياس حدة البصر ومدى جودة الرؤية.

  • اختبار المجال البصري للتحقق من التغييرات في الرؤية المحيطية لقياس القدرة على رؤية الأشياء من الجانب.

 

هل قرأت؟ علاج القرنية المخروطية: التشخيص، ومراحل التطور، والعلاج

 

كلمة من رعاية

بالرغم من أنه ليس هناك الكثير من اسباب الماء الازرق في العين الواضحة، إلا أن العديد من عوامل الخطر يمكنها أن تزيد من خطر الإصابة، وأكثرها يعد وراثيًا، إذ تنتقل الجلوكوما إلى الشخص من أحد الوالدين أو الأقارب من الدرجة الأولى، بالإضافة إلى عدد من العوامل الأخرى المساعدة.

 

يمكن دائمًا اكتشاف الماء الأزرق في العين عن طريق الكشف المبكر عند الشعور بأي من أعراض الماء الأزرق في العين، وعمل اختبارات وفحوصات التشخيص اللازمة لاكتشاف الحالة والبدء في إجراءات علاج الماء الازرق في العين.

الكلمات المفتاحية:

الأبحاث العلمية والمخبرية
كاتبة ومحررة مقالات طبية وصحية، شغوفة بنشر التثقيف الصحي خاصة في مجالات المرأة، والطفل، والتغذية، خبرة لأكثر من عامين.
عرض جميع المقالات